Saturday, 23 April 2016

قصيدة حبيب قلبى اسمه أحمد أو سورة أحمد لصديقى سمسم المسمسم

 قصيدة حبيب قلبى اسمه أحمد أو سورة أحمد لصديقى سمسم المسمسم


ديانا أحمد
الحوار المتمدن-العدد: 5016 - 2015 / 12 / 17 - 19:38
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
   


حبيب قلبى اسمه أحمد أو سورة أحمد لصديقى سمسم المسمسم "أحمد حسن محمد أحمد"

--هى تصلح كسورة قرآنية جديدة أكثر منها قصيدة بسبب تفاوت طول الأبيات عن بعضها تماما كالآيات مع السجع والقافية الدالية--

روح قلبى وحلوى فؤادى توأم روحى وشريك حياتى حبيبى أحمد
بوى فريندى ومُساكِننى عشيقى وخِدْنِى . حسنٌ أبوه وجده محمد
ورابع اسمه كما اسمه تماما. رفيق دربى هو وأنا أمه الثانية كالأولى وله أتعبد
أمه وأخته أنا. وصديقته. زوجته وخادمته أطهو له وأمسح وأغسل ولا أتمرد
لأننى أفهم الحب جيدا. لأننى أحبه فعلاً ولا أحاول تغييره. أهيم به كما هو وقد تفرد
أطيعه وأهتم ببيتى كما ينبغى للمرأة وأعمل أيضا بوظيفتى وحبى له راسخ عميق ومؤبد
فنانة وأديبة ومثقفة متعددة المواهب كأننى سوبروومان كما يشتهى حِبِى أحمد
لا أعصاه لا أتحداه أو أرفض له طلباً مدللٌ عندى ومقتنعة بآرائه لأننا متشابهين ذلك مؤكد
مطمئنٌ هو ومرتاح البال والقلب لأننى مثل والده أطلس أحمل عبئه وأتحمله ولا ُأجهَد
شيعية ٌ أنا كما يحب ولادينية. علمانية وبورنوجرافية. مسيحية وعابرة. وعلى يدى هو تَعمد
عمادا بالروح القدس بعدما عمده الماء وكان اسمه نبوءة صادقة وحيدة لقرآن الدجال محمد
بآية سادسة بسورة الصف. كذب الدجالون ولو صدفوا. فخرج له من يكرهه مسيحياً ممجد
حبيبى أجول معه فى روما وصقلية وقبرص وباريس وبرلين. وباللاذقية وبيروت له أتودد
شرق أوسطية ٌ أنا لكننى متحررة كما يريد فاجرة وقحة أحب جموحه الجنسى الغربى المُعَدَد
السريانية لغتى ولغة بلادى ولغته هيروغليفية مصرية. حبيبى أفعلُ تفضيلٍ فى كل شئ أرشد
سلمت يدا أبيه وتربيته فأهدانى مؤدبا حنونا مثقفا واسع المعرفة عذراء البرج والحال فليخلد
وكم يقص علىَّ عن أبيه كيف كان يحبه ويدللـه ومنحه حرية وثقافة وشهادة جامعية فأى سؤدد
وفـُضَّت بكارة حبيبى على يدى وحدى فأنا الأولى والأخيرة فى حياته وكل النساء فىَّ تتلبد
اجتمعن فى امرأة واحدة اختارها. اسمها آمبر أم أماندا، ترينيتى ، جينفر أو لها اسم مركب أو أوتمن أو قوت القلوب مشاعل وهِمّت
مسيحيان شيعيان لادينيان علمانيان عابران. لكننا نحب بهائية وصوفية أيزيدية وبوذا المجسد
وكونفوش وطاو وهندوس وزرادشت. أمازيغيان نحن سريانيان أوروكيان فراعنة باقون ونتمدد
أوروبيان نحن وأمريكيان. استراليان وروسيان. فرنسيان وبريطانيان. إيطاليان ونتعدد
إيرانيان. مكسيكيان. أرجنتينيان وبرازيليان. أنتاركتيكيان.هنديان. صينيان.ومن يابان نتزود
وإنه لذو علم غزير لِمَا علَّمته روح العلمانية. ولكن أكثر الناس لا يعلمون أنه النور المعضد
يدور بالفيسبوك بين اللادينيين والمسيحيين والعابرين فكأنه بأروقة فلاسفة الإغريق تولد
يتعلم ويشيد فكره متينا نورانيا رحيما هادياً بهرنى به وهمتُ به حباً وجرأنى فلم أتردد
التربوية السورية والسينما والدراما أمريكية ومصرية وسورية إيرانية ومكسيكية نشهد
على حبها جميعا تعودنا وعلى حب ماجستيك سينما وتوب موفيز كلانا قد تعود
زفافنا نهارىٌ جميل كما فى أوروبا وأمريكا وليس همجيا ديجيهاتيا ليليا فلا سهر ولا نسهد
حياتنا حلوة كفيلم العودة إلى أووز ومثل Muzzy باكية كمسلسلات نيبون أنيمشن خضراء كالزبرجد
مثل مازينجر وزوجة المسافر عبر الزمن و"ساندى بل" وليدى أوسكار، تتألق لا تغيرها السنون عن ثباتها كالعسجد
وداعا ماركو. عدنان ولينا. سالى. جنى أو نوار. فلونة. السنافر. ريمى الفتى الشريد. وروائع ديكنز أوقات عصيبة وقصة مدينتين لها نتعبد
ودليلة والزيبق السورىّ وروائع عزيزية وحاتم على ووليد سيف وباسل الخطيب التاريخية وأنزور نجدت
و "آخر أيام اليمامة" و "زمان الوصل". "لورنس العرب" . "عمر الخيام". "يوسف الصديق". "المسيح روح الله" . "مريم المقدسة" . "محمد" لسلحشور و طالب زادة ومحمد رضا ورزى وبحرانى ومجيدى بشكل محدد

و "نزار قبانى" و "جبران الملاك الثائر". "الظاهر بيبرس" . "موكب الإباء" . "ذى قار" . تراث إيران وسوريا لا يتبدد
وأفلام توم هانكس ونيكولاس كيدج وكيفن كوستنر ، وجان دارك لِيلِى سوبيسكى والملكة البيضاء ولابيرانث فانيسا كيربى حلقاته تتعدد
ويضمنى وأضمه ونحن نشاهد كريستوفر ريف الرائع بسوبرمان وبـ "مكان ما بالزمن" المعقد
ونقرأ موسوعة تاريخ فن ثروت عكاشة ونحن نشاهد روائع شارلتون هستون وكوكب قروده وتحته مشهداً مشهد
ونقرأ حتى ميكى وسوبرمان وملف المستقبل. ونقرأ "ثأر الله الحسين ثائرا وشهيدا" و "وطنى عكا". "مأساة جميلة" و "النسر الأحمر" لعبد الرحمن الشرقاوى المؤيَد

ونقرأ أساطير إغريقية لعبدالمعطى شعراوى. وكتاب الموتى بردية آنى. وروائع آلان جاردنر. وأصول طهى نظيرة نقولا. والمطبخ السورى. الخطط التوفيقية وأغانى صلاح جاهين. والفتنة الكبرى لطه حسين. القبلة لمصطفى عبد الرحمن . وطبقات الصوفية وكرامات الأولياء. والأئمة الاثنى عشر دراسة تحليلية لعادل الأديب. وأسماء ومسميات من تاريخ مصر القاهرة . أحجار كريمة وأسلحة دمار شامل. أشجار. كروشيه لاسيه كنافاه مكرمية تفصيل. علوم ولغات وآداب وأشغال نسوية وألعاب أولمبية وفنون بعقولنا تتثبت

ونتجول فى الغورية والصليبة والجمالية والمغربلين والمعز لدين الله وفى مصر القديمة. ماسبيرو وحلوان والروضة مساجدا ومتاحفا وكنائسا وميادين وتماثيل. كورنيش النيل. المعادى. تمثال لاظوغلى . وتمثال الإكويستريان Equestrian statue إبراهيم باشا قاهر السلفيين والسعوديين. متعة الدنيا لنا تترتب

نحب المقرئين المصريين ونكره السعوديين. نكره الديجيهات وأغانيها المنحطة والأفراح الليلية . ونحب أغانى الزمن الجميل والشبابية بالتسعينات وما بعدها والأفراح الصباحية والنهارية الأمريكية والأوروبية بها نسعد

وحين نموت ندفن كما أوصينا فى جنة خضراء بكندا قرب بيتنا الثقافى تحت ملائكة رخامية أو تماثيل عارية ويسوعَ تجسد
فتعال يا حبيبى فإنى ارتديتُ لك البودى ستوكنج وكعبى العالى وكُحلى وطلاء أظفارى البينك أو الأحمر وخلخالى والحب نتوسد
وأبهرك بالساتان والجلد والجينز والدانتيل وشِبَاك السَمَك والشفاف والمثقوب والمخطط والأحمر والأخضر والأزرق والأسود والبرتقالى والفوشيا والأصفر وكافة الألوان من الملابس داخلية وخارجية تتعدد
بالبناطيل والبلوزات. بالتوبات والفساتين مختلف أنواعها. بالجوارب والجونلات. بالشورتات والتيشيرتات. بقمصان النوم والمناشف والبشكير. بالبكينى . بالمطبخ بالحمام بالصالون بغرفة النوم. على السلم إليك أتودد

بالشعور المستعارة "الباروكات" مختلف ألوانها أشقر وأحمر وبنى وبالصبغات أيضا والبانتيهوز والجوارب المخططة ورقعة الشطرنج وجوارب قوس قزح الطويلة العجيبة الصوفية بها شهوتك تتمهد

وببراءة ملابس وشَعر كورال فتيات ونساء الترانيم المسيحية والأناشيد الوطنية. وأناقة الملابس العسكرية على النساء السوريات والكرديات والأيزيديات كأنهن جيفارات مؤنثات وكل منهن خارجة من نثرية نزار قبانى "البنادق والعيون السود" للوطن تتعهد

وألتف عارية حافية بأعلام دولك المفضلة المتقدمة التى تحبها : الولايات المتحدة أو بريطانيا أو علم بلادى سوريا أو بلادك مصر أو الأمازيغ أو السريان أو الآشوريين، متألقة، أو فرنسا والاتحاد الأوروبى والسوفيتى وروسيا، والصين والهند وإيران والعراق ولبنان واستراليا واليابان والجزائر والمغرب وتونس والبرازيل والأرجنتين وأنتاركتيكا .. وبعَلَم جمهورية الحجاز ونجد العلمانية الحرياتية التى لها نترقب

أرتدى لك ملابس تاريخية فرعونية ومن كل العصور وملابس الشيرليدر وترتدى لى ملابس حبيبها لاعب كرة القدم الأمريكية أو البيسبول أو نرتدى ملابس حفل البروم. ونحب السُكنى فى البيت الأمريكى الكبير ذى السلالم فورسكوير أو فقط أميريكان هاوس مصطلح كاف لنبدأ

فأهمس لك وأتدلل. أتواقح كالعاهرة ، فتلمسنى وخذنى الآن ودعنى أبهرك ببلوجوب وهاندجوب كما تبهرنى بكونيلينجوس معربد
وكما عبث صوتك بأذنى وصوتى بأذنى. دع لسانى يُعلم أيرك وما تحته ونهدى الكاعب الناهد لك والدة ٌ وأنت طفلها يتهدهد
آه من لسانك الجبار هذا بين البتلات المتهدلة الغليظة الشهية اللامعة بالطل وزر الوردة كأير طفل مجنون لكن مُصفد
جمَّعتَ سُحُبى لبدتَ غيومى عتمتَ شمسى فخرج نورى شاحباً كالحليب وأقسمتُ لأتحفنك من كعثبى بعسلى اللزج وفيرا فياضا على لسانك الدؤوب كجندى مجند
ابتلِع يا حبيبى عسلى المصفى جالوناً تلو جالون. بينما أمزمز بحليب جوز الهند الذى يسقينه جنديك الضخم واقفا شامخا لا يتمدد
ونمضى كفاجرين نهاراً بكل مكان بمنزلنا وأتقافز كالقِردَة كراعية البقر على أيرك ببطء ويتساقط عليك نهداى ثقيلين كفاكهة ناضجة وأضحك
وأركع لحبيبى وأسجد مثل هرة على ركبتىّ ويدىّ أو على بطنى هرة كسولة ، وهو بخبثه يعلونى كهر ماجن لم يُروَض
وأستلقى على جانبى عارية حافية منكمشة على نفسى وأغنى مثل نجلاء فتحى علمنى العوم والنبى يا أحمد

فيستلقى فوقى متجردا من بيجامته الجميلة التى أحبها عليه بتبشيرى أو خلفى فى ملعقة .. رافعاً ساقى السمينة المنحوتة من باطن قدمها حتى ردفها وكأنه ببريمة البترول يصطد

وتحملنى واقفا فى الهواء وتمنحنى دَفَعَات أيرك وساقاى حول ذراعيك قائمتين تشيران إلى ما وراء ظهرك ويدى بالدلدو فى فقحتى ويد بآخر فى فمى تتردد

كأنما لى زوجين عاشقين أو ثلاثة وأنا بين أحضانهم وقوفا رقودا جلوسا أمنحهم ويمنحوننى رحيق الحب مصفى لا يُعوَض

أو كأنما خمسين عاشقاً يترددون على جسدى النهم لهم يلتهموننى ويدللونى من أذنى لفمى ومن ذراعى لساقى ومن رأسى لقدمى ما من شبر إلا وله عابد يتعبد

ولو لم يُرضِك أيرك المختون فإنما لدىَّ من بركات الغرب قلفة وغلفة مطاطية فالبسها عليه ولنتمتع بتجرية فريدة فلا تتعجب

ونلهو فى الطين أيضا عاريين جنسيين شهوانيين أهو أكثر شبقاً منى أم أنا الأكثر ، وكأننا تماثيل معابد خاجوراهو الهندية وزلزال نشوتنا الكبرى أبرق وأرعد

ونشاهد معاً أفلام البورنوجرافيا الأمريكية كلها ونقرأ قصصها الإيروتيكية ، وروائع الفن العارى والرقص الشرقى وبحضنك أتنهد

ونحن نشاهد مستر ماركوس وميك بلو ومايكل ستيفانو من برجك. ومغامراتهم مع أجمل النساء فى تلذذ مؤبد
فدع النيل والفرات يلتقيان وبَردَى ، ودمشق والقاهرة بين قطز وناصر ، وبحر أبيض توسَط
سريانية أنا أم فينيقية أم أمازيغية أم أوروبية أمريكية وفرعونية لعلى كلهن معاً منهن خرجتُ شمساً تتوقد
حبنا كسكر قصب السُكر وكهرنا السيامى التقليدى شوجركِين أبوللو نبتون ومثل الإسكندر كولن فاريل وريتشارد بيرتون بَريقهما أومَض

حبنا حلو مثل كليوبترا إليزابيث تايلور . مثل السفور بلا حجاب . مثل القانون المدنى بلا حدود إسلامجية وحشية ولا مواريث. وكاجتماع كاثوليك العالم بالفاتيكان لاختيار البابا بأروع مشهد

حبنا حلو مثل الكتاب المقدس من تكوينه حتى رؤياه، مثل يسوع والثالوث ، مثل الكهرمان وأحجار كهنة اللاويين بالمعبد

مثل حتشبسوت والدير البحرى. مثل الأهرام ومثل تَدمُر ومراقد النجف وكربلاء وقم ومشهد
مثل الفاتيكان وروما. وآيا صوفيا والجامع الأزرق. مثل برسيبوليس وبابل ونينوى وأثينا وهيكلها المعمد
مثل الإسكندرية واللاذقية.ورؤيا قسطنطين الكبير. مثل أبو سمبل. وكالعسل المسكوب من لهجتى السورية التى بها شباب أحمد يتجدد

مثل ممفيس وباريس ومثل واشنطن ونيويورك وفيلادلفيا. مثل الولايات الخمسين مدناً وقرى وبلدات بالتقدم والحرية والعلمانية والتنوير والبورنو تتغمد
مثل التماثيل الكلاسيكية والنهضوية واللوحات العارية لروبنز وغيره. وأفلام "التاج والتنين". "حروب الأورك". "الساحر والثعبان الأبيض" وما يتفرد
و "الساحرة البيضاء الشعر من المملكة القمرية". و "رحلة إلى الغرب" الصينى لستيفن شو. و "ساجا لعنة الظل" وهارى بوتر بأجزائه يتمدد

و "رسائل إلى جولييت" و "كِينزى" و "أجورا" و "أرض العميان" رالف فينيس. و"ألكسيس تكساس امرأة العجيزة" . رجل البريد وعالم الماء لكيفن كوستنر وجريمة هنرى لكيانو ريفز وفيرا فارميجا و Extract لكريستين ويج . عروس بحر المسيسيبى لكاثرين دينيف. الملك الديناصور Dino King الكورى. و That Darn cat فيلم الهر السيامى لدوروثى بروفاين. وإذاعة أم كلثوم منها الزمن الجميل غَرَّد

و "الرداء" و "ذهب مع الريح". شمشون ودليلة . سليمان وملكة سبأ. داود وبتشبع. والوصايا العشر وبن حور والأدغال العارية والنشوة والمعاناة لشارلتون هستون. و "Varsity Blues" و "Bruce Almighty" و "للأبد آمبر" ليندا دارنيل و"نهر واى" آمبر هيرد و "أحبك يا بيث كوبر" وملكة الثلج وقبلة شنغهاى لهايدن بانتير . "فى يوم صافٍ تستطيع أن ترى للأبد" بربرا ستريساند. وزوجات ستيبفورد لكاثارين روس . "تعال شاهد الفردوس" تاملين توميتا. "رائد الفضاء فارمر". 2012 و 1984 . و2012 عصر الجليد كيتى ويلسون. "فتاة ميتة" كانديس كنج و جينى إسبين على الشاشة تتمدد

حرب الكواكب وهارب هاريسون فورد. سبارتاكوس كيرك دوجلاس. وفرانكنشتاين روبرت دى نيرو . موعد مع ملاك إيمانويل بيارت. رجل النجم جيف بريدجز. شاتو ميروكس مارلا سوكولوف وأماندا ريجيتى. صدمة القنينة آلان ريكمان. "Clash of the Titans" لورنس أوليفيير . وجيسون وبحارة أرجو لتود أرمسترونج. ولص بغداد لسابو و جوون دوبريز . جاك وجيل ضد العالم لتارين مانينج. ونسيان سارة مارشال لميلا كونيس. وبيرسى جاكسون والأولمبيون لص البرق. ويسوع لبراين ديكون. وحافية القدمين لإيفان راشيل وود. ولارس والفتاة الحقيقية . والكتاب المقدس المرئى أفلاما ورسوم متحركة. وريشات كيت ونسليت Quills وإغراء أفلامها عموما. وهجوم المرأة البالغ طولها خمسون قدماً داريل حنا فى الهدف تتسدد

"كم مقدار حبك لى ؟" لمونيكا بيلوتشى. خمس قصص ساخنة من أجلها لإريكا لاست. أفضل الخطط الموضوعة لريز ويذرسبون. والطموح الأشقر لجيسيكا سمبسون. وكنج كونج لناعومى واتس. وملحمة الشفق وعلى الطريق و"سنووايت والصيادون" لكريستين ستيوارت. البوصلة الذهبية. وشئ ما جديد لكينيا مككوين. وشئ ما مستعار لجينيفر جودوين. و إسمولفيل لتوم ويلينج. الذكاء الصناعى لوليم هارت. وشيرى 2000. دقيقة نيويورك. ظاظا وميكانو. آسف على الإزعاج وعسل اسود. هليوبوليس خالد أبو النجا. أفلام ديزنى الكرتونية. ومارفل ودى سى كوميكس. وصندوق الكنز العربى وبطلته السعودية نيكى كنج تتغنج.

وأفلام إسماعيل يس الروائع من فانوس سحرى وعفريتَتِهِ كيتى وعفريتة هانم وحلال عليك وحظك اليوم ، الكوميدى السرمد

وروائع الأبيض والأسود لفريد الأطرش وزكى رستم .أنور وجدى وفيروز. سراج منير وشكوكو. فريد شوقى ومريم فخر الدين. مديحة يسرى.نجوى فؤاد. نعيمة عاكف. محسن سرحان. عمر الشريف .شكرى سرحان. شادية.عماد حمدى. و "بالألوان الطبيعية" لأسامة فوزى. بها التاريخُ اكتفى وأوصد

و "Fringe" و "Bones" و "سيمون يقول" و هالك لإيريك بانا. والرجل العنكبوت لأندرو جارفيلد. و Cendrillon au Far West لألكسندرا لامى. و Tangled والبرق الأسود الروسى وفيلم مترو الروسى. والأفلام السوفيتية التى عرضها د. طالب عمران على التربوية السورية. و "Without a Trace" و "الياقة البيضاء" لتيفانى ثيسين وألكسندرا داداريو و "The Mentalist" النكد و "NCIS" و "CSI" الأنكد

وروائع أغانى أمريكا وفرنسا وبولندا نراها معاً على قناة إيسكا. ديوك دومونت: آى جوت يو. والطريق أربعة وتسعون: حُبى. وإنديلا: الرقصة الأخيرة. ومارتن تونجيفا : بلاد العجائب الشريرة ويكيد وندرلاند. و آلى فاربن : شى موفز. والفتاة المراهقة فى كاش كاش: تيك مى هوم. و لانا دل راى :سمرتايم سادنيس. وكالفن هاريس: سمر. و سيجما: نوبادى تو لاف. وكلايدى: ماماسيتا بوينا وسكسى بابى. وكاسيا بوبوفسكا : يومٌ سوف يأتى . على عرش قلبينا تتسَيَّد

ونتمنى تغيير النهاية لـ خمسين يوماً من سمر. وجيرلفريندى السابقة الخارقة. التى نشاهدها بتحفظ مشدد

حبنا حلو مثل حصان المولد النبوى السُكرى ومثل كعك وبسكويت عيد الميلاد المجيد الذى نحتفل به أنا وحبيبى أبديا يتجدد

حبنا أثمر جميلتين ووسيمين.. حَتـْشِى "حتشبسوت" ورمسيس. نفرتارى وتحتمس. حبات قلبك وقلبى أولادنا مبادئنا بهم بهن تتعضد

ولهما أسماء بديلة كثيرة مركبة. آنا مارى. مارى كيت. كيت إليزابيث. آمبر أماندا. جيسون منصور. جميلة كأنك فى خضرة بريطانيا تتريض

َأجلِسُ معك نبيلة ً إغريقية رومانية بطلمية أو بيزنطية أو فارسية أرتدى الشيتون والإستولا والباللا والتوجا . أو مقاتلة جرمانية جميلة. نتغازل ونتأمل عند النيل أو البوسفور. عند التيبر وعلى شاطئ المتوسط. ذلك كله يجول بخاطرى وخاطر حبيب قلبى أحمد



التوقيع : "مصرى أخير" "ابن تحتمس" علمانى بورنوجرافى حرياتى لادينى ربوبى عابر مسيحى أيزيدى شيعى بهائى بوذى هندوسى كونفوشى علوى درزى اثناعشرى ، وسابقاً من بنى صلعم وإسلامه السُنى، يكتم إيمانه

 *****

اقرأوا أيضا لصديقى سمسم المسمسم "أحمد حسن محمد أحمد" قصائد شهيرة مثل قصيدة الكواكب ، قصيدة البودى ستوكنج، قصيدة أنا ابن تحتمس ، قصيدة فينوس العريانة الحافية، قصيدة فى يد السيسى سيفان. وتعديله قصيدة "أيا أتباع محمد لنا سؤال". أيضا له مقال شهير صادم للبعض يؤيد فيه زواج المحارم بعنوان: "لماذا لا تسمح أمريكا بزواج المحارم كما سمحت بزواج المثليين ؟" . ومقاله "صديقى يتمنى لنفسه زوجة مسيحية" ومقاله "تأبين صديقى لوالده" بجزئيه الأول والثانى. وله مقال أيضا بالحوار المتمدن باسمه مباشرة "خواطر رومانسية وسياسية من عاشق مصرى إلى حبيبته السورية الأسدية المستقبلية " وربما يكتب رواية مهمة فى المستقبل لو أسعفته الفرصة ...