Saturday, 2 December 2017

فتاة خالدة جوالة

فتاة خالدة جوالة

اوحاها الى صديقته ديانا احمد. صديقها سمسم المسمسم احمد حسن محمد احمد بن تحتمس ابو خوفو الكمتى رسول روح العلمانية امون رع واولاده البارين منهم مثل زيوس واهورمزدا وبهاء الله ويسوع وبراهما وبوذا وجوبيتر وكنفوش وطاووس ملك والعاقين مثل يهوه والله

فتاة خالدة جوالة

تقول ان ابنا من ابناء امون رع احبها
ومارس الحب معها
وامتزج دمه بدمها
حين امتزج حليب
ثعلب خصره واصبع بطنه الخالد
مع سوائل كعبة غرامها ورحمها
فانتقلت خلاصة دمائه
عبر جدار رحمها
الى مجرى دمها
ومن يومها
بقيت شابة
فى نفس عمرها
ظلت فى العشرين من عمرها
لا تكبر
عاصرت كل العصور
وارتدت كل ملابس العصور
ومرت عليها اكثر احداث التاريخ
واعتنقت كل الاديان
وعاشت فى كل البلدان
وكل القارات
وتزوجت مرات ومرات
وانجبت بنين وبنات
لكنهم لم ينالوا الخلود
ولا ناله ازواجها
عاشت اوروبية
وهندية
وصينية
عاشت مصرية
ومؤابية
ومديانية
وكنعانية
عاشت رومانية
واغريقية
وبيزنطية
عاشت قرطاجية
وفينيقية
وبابلية
عاشت فارسية
وقرشية
وعثمانية
عاشت روسية
ويوغوسلافية
والمانية
عاشت اسرائيلية
وامازيغية
وسريانية
عاشت كندية
وامريكية
ومكسيكية
عاشت برازيلية
وارجنتينية
واسترالية

عاشت يهودية
وسنية
وشيعية
عاشت زرادشتية مجوسية
وبهائية
وبوذية
عاشت هندوسية
وكونفوشية
واودينية
وجوبيترية
وزيوسية
تعلمت كل اللغات
واتقنت الفنون والرياضات الاولمبية
والفنون النسوية والمنزلية

لم تعد تمرض ابدا
كان بامكانها الا تاكل
والا تنام
لكنها اختارت ان تاكل
وان تنام
فقط للاستمتاع
بالنوم والاكل
وليس لحاجتها اليهما
كان بامكانها لو ارادت
ان تتشكل بوجه وشعر
وجسد كل امراة تشاء
يمكنها ان تكون
شبه مشيرة اسماعيل
او تهانى راشد او شادية

كان لها اسماء كثيرة
لانها تبدا حياة جديدة
واسرة جديدة
كل 50 عاما
لها اسم فرعونى هيروغليفى
واسم لاتينى
واسم يونانى
لها اسم بابلى
واسم فارسى
واسم عبرى
لها اسم ارامى
واسم انجليزى
واسم فرنسى
لها اسم هندى
واسم صينى
واسم يابانى
لها اسم امازيغى
واسم عربى

اعتنقت العلمانية والتنوير
والحريات الكاملة
وحقوق الانسان
والقيم الغربية
والحضارة الغربية
كاى انسان سوى
واحبت البورن والايروتيكا
ورفضت الشريعة
والاسلام السياسى
بازهره وسيسيه
واخوانه وسلفييه
وسعوده واردوغانه
وافغانه وصوماله
وباكستانه وسودانه

وعلمت انه لابد من اسقاط المبدا الهدام
القائل بان محمد اسوة حسنة وقدوة
وان القران والحديث والفقه والسيرة
غير صالحين لكل زمان ومكان
والاكتفاء بالاركان الخمسة
لكى ينصلح حال المسلمين السنة
كما انصلح حال اليهود

عمرها من عمر التقويم المصرى القديم
ستة الاف ومئتان وتسعة وخمسون عاما
ولدت فى عهد مينا موحد القطرين
وكانت تختار احيانا البلاد
الافضل فى كل عصر
فمثلا عاشت فى المانيا النازية
وفى الامبراطورية الالمانية
باول القرن العشرين
ثم انتقلت الى الولايات المتحدة
فى فترة الحرب العالمية الثانية
كانت تعجبها ملابس وتسريحات شعر تلك الفترة
عاشت اردنية ايضا وسورية

No comments:

Post a Comment